سياسة الموظفين

مفهوم إدارة الموارد البشرية في أسرة دمير إيسن، فضلا عن إستجابته بشكل إستباقي للإحتياجات الخاصة بالقطاعات المختلفة فهو يحتوي على نهج وتشكيل ممارسات من شأنها دعم الأهداف الإستراتيجية والأداء

إن سياسات الموارد البشرية في المجتمع، والتي تتألف من قطاعات ومؤسسات مختلفة ، يتم تحديدها بشكل يجعلها توفر المرونة تجاه المؤسسات الخاصة بالشركات وإحتياجاتها. والهدف الرئيسي من تشكيل هذه السياسات، هو إيضاح المفهوم الأساسي الذي إرتكزت عليه الأولويات والممارسات لإدارة الموارد البشرية في مجموعة الصابانجي

إكساب المجتمع لقوى عاملة مؤهلة

إدارة الموارد البشرية

  • أن يكون صاحب عمل مُرجح من قبل القوة العاملة المؤهلة؛
  • إختيار وتوظيف أكثر القوى العاملة المؤهلة للعمل، تتمتع بالقيم المؤسسية لمجموعة الصابانجي، تأخذ المجتمع إلى المستقبل؛
  • تهدف إلى الإستجابة لإحتياجات القوى العاملة بصدد مستقبل المجتمع مع نهج إستباقي ومنظور عالمي في الإختيار والتوظيف؛

الإستثمار في تنمية الموظفين

  • خلق فرص وبيئة مناسبة أمام الموظفين لتنمية أنفسهم وتحقيق مقدراتهم؛
  • توفير المدراء متابعة منتظمة لأداء الموظفين من خلال ثقافة يتحملون فيها مسؤولية تطوير الموظفين ودعم ما يتعلق بذلك من تواصل مفتوح؛
  • أولى مسؤوليات الموارد البشرية هي توجيه التطورات للموظفين بهدف تشكيل تجمع قيادي مؤهل وقوى عاملة عالمية؛

تقوية وتطوير المؤسسة

  • إعادة الهيكلة بشكل مستمر للمؤسسة والنظم والفترات الزمنية بما يتماشى مع الإحتياجات وذلك من أجل ضمان إستمرارية نجاح المجتمع؛
  • متابعة أداء الموظفين ذوو القدرات العالية وتقييم المجتمع بما يتماشى مع إحتياجاته الحالية والمستقبلية؛
  • من أجل تنمية الموظفين والمؤسسة تحظى زيادة عدد الطلبات الداخلية للتعيين والنقل والمناوبات داخل المجتمع بالأولوية في الموارد البشرية؛

إدارة مجموع المكافآت

  • تقديم الممارسات لإدارة المكافآت التنافسية لجذب القوى العاملة المؤهلة إلى المجتمع وزيادة الحرص لدى الموظفين؛
  • تشجيع الموظفين على تحمل نتائج أعمالهم الخاصة بهم؛
  • الإعتراف بمساهمات الموظفين ونجاحاتهم وأدائهم العالي ومكافئتهم على ذلك؛
  • هدف الموارد البشرية هو مكافأة الموظفين تماشيا مع تقديرا لمساهماتهم في المؤسسة والمسؤوليات التي أخذوها على عاتقهم؛

زيادة تحفيز الموظفين وإلتزامهم

  • توفير تشكيل ثقافة تُقدر المشارك والمساهم والشفافية والتنوع والإبداع ونشر هذه الثقافة؛
  • اخذ مقترحات وتوقعات الموظفين بعين الإعتبار؛
  • التطوير المستمر لنهج تقوية الإنتماء.
  • إن هدف الموارد البشرية هو توفير بيئة عمل آمنة، صحية، ذات قيم أخلاقية، تحافظ على الإتزان بين العمل والحياة الخاصة.